أخبار عاجلة

وزير التربية والتعليم يفتتح البطولة العربية المدرسية للعام ۲۰۲۳ لكرة القدم بمشاركة ١١ دول عربية الدكتور رضا حجازى:

افتتح الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني فعاليات البطولة العربية المدرسية للعام ۲۰۲۳ لكرة القدم (بنين-بنات)، والتي ينظمها الاتحاد المصري للرياضة المدرسية، بالتعاون مع الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية، والتى تستضيفها مصر خلال الفترة من 17 إلى 27 نوفمبر الجاري في كرة القدم والسباحة، بنادى اتحاد الشرطة الرياضى.
وتأتى البطولة تحت رعاية الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى ورئيس الاتحاد المصرى للرياضة المدرسية، والدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، بمشاركة فرق من (١١) دول عربية وهي جمهورية مصر العربية، والمملكة العربية السعودية، والكويت، والمملكة الأردنية الهاشمية، ولبنان، والمملكة المغربية، والجزائر، وليبيا، والعراق، وسلطنة عمان بالإضافة إلى دولة فلسطين.
جاء ذلك بحضور، الدكتور إدريس فتحى أمين عام الاتحاد العربي، والدكتورة إيمان حسن رئيس الإدارة المركزية للأنشطة الطلابية ونائب رئيس الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية، والدكتور عمرو الحداد مساعد وزير الشباب والرياضة، والكابتن تامر فكرى مدير البطولة والدكتورة سونيا دنيا عضو اللجنة العليا للبطولة والسادة أعضاء الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية، وأعضاء الاتحاد المصري للرياضة المدرسية ورؤساء الوفود المشاركة.
وفى مستهل كلمته خلال افتتاح فعاليات البطولة، رحب الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى بالسادة الحضور جميعًا من أبناء الوطن العربي على أرض مصر، موجها لهم الشكر لمشاركتهم في البطولة العربية المدرسية للعام ۲۰۲۳ لكرة القدم (بنين / بنات)، والتي ينظمها الاتحاد المصري للرياضة المدرسية بالتعاون مع الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية، بمشاركة فرق من (١١) دول عربية من بينها دولة فلسطين، والتي وجه بمشاركتها بفريق من الجالية الفلسطينية المقيمة بمصر، نظرًا لما تمر به فلسطين الحبيبة من ظروف مأساوية استحال معها مشاركة فريق من داخلها، ومعاملة فريقها أسوة بالفريق المصري في جميع النواحي.
وقال الوزير إن الهدف من هذه الفعالية ليس حصد الميداليات، واعتلاء منصات التتويج فقط، وإنما تعزيز التعارف والتآخي والترابط بين الأبناء المشاركين جميعا.
وأوضح الدكتور رضا حجازي أن افتتاح البطولة يأتي إيمانا بأهمية ممارسة الرياضة، وخاصة الرياضة المدرسية، والتي تلعب دورا بارزا وفعالاً في بناء شخصية الطالب من خلال تنمية قدراته ومواهبه الرياضية، بالإضافة إلى دورها الفعال في تعديل وتغيير سلوكه بما يتناسب مع قيم المجتمع، مشيرا إلى أن هذا الإيمان الصادق بأهمية الرياضة المدرسية والاهتمام الواعي بها ينعكس لدى القيادة السياسية؛ حيث أكد السيد رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسي، على أهمية الحاجة إلى برنامج تكون الرياضة فيه جزءًا من التعليم للحفاظ على صحة الطلاب.
وأشار الوزير إلى أن من أهم الأدوار الإيجابية للتربية البدنية والرياضة المدرسية في حياة الطلاب، هو دورها في صقل شخصياتهم، وتربيتهم تربية تقوم على اكتساب المعارف والمهارات والكفايات الرياضية، كما تكسبهم العادات الصحية والوقائية، وتحقق لهم التوازن النفسي والوجداني، بما يجنبهم آفة الانحراف والتطرف، وتساعدهم على الدراسة والتحصيل.
وأضاف أن تلقي العلم، وممارسة الأنشطة الرياضية داخل المؤسسات التعليمية، هما عاملان أساسيان في بناء الشخصية المنشودة، والتي تسعى كافة الحكومات العربية إلى العمل على صياغتها، بما يتناسب مع معطيات العصر، تلك الشخصية القادرة على التعامل مع معطيات مجتمع المعرفة، وبناء الشخصية المنشودة.
ووجه الوزير الطلاب بالعمل بجد، مؤكدا بأنهم قادة الغد، وأبطال المستقبل، مشددا على التنافس الشريف الذى يبرز كفاءات رياضية مؤهلة لاعتلاء منصات التتويج في شتى المحافل.
وقدم الوزير خالص التحية والتقدير لكافة العاملين بوزارة الشباب والرياضة، وعلى رأسهم الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة على تعاونهم الوثيق في تنظيم هذه البطولة، كما قدم الشكر للاتحاد المصري للرياضة المدرسية، وللجنة المنظمة للبطولة على الجهد الدءوب، والعمل المتواصل من أجل تنظيم هذه الدورة لتخرج بهذا الشكل المشرف.
كما رحب الوزير بالوفود العربية المشاركة في بلدهم الثاني مصر، متمنيًا للجميع دوام التوفيق والسداد.
ومن جهته، وجه الدكتور إدريس فتحي فخر الأمين العام للاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية اعتزاز الاتحاد العربي بتعاون وزارتي التربية والتعليم والشباب والرياضة على ما قامتا بيه فى السنوات الخمسة الأخيرة للاحتضان الكامل وتوفير كل سبل النجاح للاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية، مضيفا أن جمهورية مصر العربية تعتبر من المؤسسين البارزين للاتحاد وتطوير أنشطته لتوظيف الرياضة فى التربية البدنية السليمة للطالب العربي.
وفى كلمتها، أكدت الدكتورة إيمان حسن رئيس الإدارة المركزية للانشطة الطلابية ونائب رئيس الاتحاد أن البطولة العربية المدرسية دائما ما كانت مناسبة طيبة لتجمع الأشقاء العرب، وفرصة مميزة للتحاور والتشاور والتنافس الرياضي تحت شعار الروح الرياضية وأنه أيا كان اسم الفائز فلا خاسر بينهم، بل الكل فائز من المكاسب العديدة لهذا التجمع العربي الكبير.
ووجهت الدكتورة إيمان حسن الشكر للدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، على رعايتهما الكريمة للبطولة العربية المدرسية لكرة القدم والسباحة، وحرصهما الدائم على دعمهما للرياضة المدرسية باخلاص، حرصا على أجيال يكون شعارها الدراسة والرياضة معا جنبا إلى جنب يفرزان عقولا ناضجة متطورة تطرح أفكارا غير مستهلكة تسهم في تقدم وطننا العربي.
وقد شهد الوزير والوفود المشاركة خلال حفل الافتتاح تقديم الطلاب والطالبات عروض رياضية وفنية، كما شهدوا المباراة الافتتاحية التى أقيمت بين فريق مصر وفريق دولة الكويت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *